fbpx
رياض فكر

من أين يأتي الإرهاب والتطرف؟

 

هي اسباب عدة منها :

أولا : من الفهم الخاطئ للنص…

ثانيا : من بعض الأقوال الفقهية التي وظفت في غير سياقها او التي لا تصلح لعصرنا او التي تختلف معها آراء فقهية اخرى
ثالثا : من منهج التكفير والتوسع به
رابعا : من الظلم على اختلاف انواعه (الامنية.. السياسي.. القضائي… الاقتصادي.. الاجتماعي)
خامسا : من التطرف والغلو المقابل (كالتطاول على المقدسات والاستهزاء بها)
سادسا : من التربية البيتية الخاطئة القائمة على العنف
سابعا : من العمالة والخيانة وبيع النفس للاعداء

كل نقطة من هذه النقاط تحتاج الى بحث ونقاش طويل
وتحتاج الى عمل دؤوب من الجميع …

هناك مطابخ تعمقت كثيرا في صناعة التطرف… وصنعت متطرفين يعلمون كيف يستخدمون النص وكيف يستدلون بالآراء الفقهية… وكيف يدغدغون مشاعر الشباب الذين يتميزون بالغيرة على الدين مع ضحالة العلم والفقه

كما انهم يعلمون تماما كيف يحولون الطير البريء الى ذئب جارح داخل اقبية السجون والمعتقلات… حتى اذا تم اطلاق سراحه لن يلجأ الا الى من صنعوهم واعدوهم لهذه الغاية…

التطرف والارهاب صناعة… وهو دين الجاهلين… ومصيدة المتآمرين

رحم الله شهداء الجيش الذين قضوا على ايدي بعض المتطرفين…
دماؤهم توجب علينا ان نعلن حالة الطوارئ القصوى لمعالجة كل الاسباب ومحاصرتها….

محمد اسوم** الشارع العربي **

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى