fbpx
رياض فكر

لغة آدم وحواء

لغة الإتصال

حينما تتصل بهاتف شركة ما ، فغالبًا سيكون صوت المجيب الآلي ( حواء )، عاملي السنترال غالبًا ( حواء ) موظفي شركات الإتصال غالبًا (حواء ) .
ما هو سر توظيف حواء في كثير من الشركات ، البنوك وموظفي إستقبال المواعيد في المشافي من جنس (حواء ) ، مؤكد أن ذلك لا يتعلق بطبيعة العمل أنه مكتبي لا يحتاج إلى مجهود ، وكذلك أنه يجري من خلف الستار فلا يحتاج لامكانات جمالية أو جسدية معينة ( رغم الإعتراض على هذه النقطة ) .

قال الشعراء : الأذن تعشق قبل العين أحيانًا
وكثيرا ما سمعنا أحدهم يتغزل بصوت الأنثى ، ويقول أن له رنين ساحر وإلى ما هناك .

  المناطق الفعالة عند آدم وحواء

قام باحثون وعلماء مؤخرًا بدراسة ؛ لتحديد المناطق المستثارة في دماغ آدم وحواء بإستعمال تقنيات متقدمة ، كتسجيل الفعالية الكهربائية للدماغ ، و التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي .

والهدف هو تحديد مناطق الفعالية الدماغية ، وشدة إستجابتها لمثيرات معينة ، وقد خَلُصلت هذه الأبحاث إلى وجود فرط فعالية دماغية في مناطق معينة من دماغ آدم حينما يسمع صوت ( حواء ) ,في حين تنشط مناطق أخرى عند سماعه صوت ( آدم ) أخر .
أوضحت دراسة علمية أنَّ المخ يتعامل مع الصوت الأنثوي بطريقة مختلفة عن تعامله مع الصوت الذكري، مما يفسر السر وراء الإستماع إلي الصوت الأنثوي بوضوح أكثر من الصوت الذكري.

وقد بينت الدراسة أيضاً أنَّ المخ يقوم بتشكيل الصورة حسب الصوت المسموع ، كما علل العلماء سبب إنزعاج الرجال من كثرة حديث النساء ببذل المخ مجهوداً أكثر عندما يتعامل مع الصوت الأنثوي الذي ينشط منطقة معينة في المخ,  تعرف بالمنطقة السمعية بينما ينشط الصوت الذكري في منطقة أخرى خلف المخ.

نوعية أصوات المرأة

وفي دراسة أخرى أجراها خبراء النفس تبين أنَّ شخصية المرأة تكمن في صوتها وفي طريقة حديثها ، فعندما تتحدث المرأة بسرعة فذلك يدل على عدم الشعور بالأمان ، وإذا كان صوتها يوصف بأنّه “طفولي” فهذا يدل على أنها لا تشعر بالإرتياح في تعاملاتها مع الأشخاص الأغراب, بينما تعتبر صاحبة الصوت الناعم السلس ذات شخصية قادرة على التعبير عن نفسها بصوت يألفه الآخرون ,كما أنها تنعم براحة نفسية وعصبية ، أما إذا كان صوتها مشوشاً وتتحدث بصوت عالٍ فهذا دليل على أنَّها لا تركز على ما تقوله ولا تعي ما تسمعه ، إلا أنَّها فقط تحب أن تجذب الإنتباه….

أنواع  آليات التواصل

آليات التواصل بين الناس تكون ثلاثة :
الكلام والألفاظ تشكل 7٪؜ ، ونبرة الصوت تشكل 38٪؜ ، في حين تأخذ حركات الجسد 55٪؜ منه .
ولأن حواء كما أسلفنا تمتلك أسلوب تفكير توسعي ، ومجال رؤية سطحية وواسعة ، وموصلات بين نصفي الكرتين المخييتين أكثف وأسرع ، ولا تملك التخصص المناطقي الوظيفي كما هو الحال عند آدم ؛ فهي تستطيع أن تستخدم أكثر من حاسة واحدة بنفس الوقت ، لذلك فهي أكثر قدرة على قراءة آرتكاسات آدم وتغيراته النفسية .
فهي تستطيع ملاحظة الإرتعاشات الخفيفة في وجهه ، وتغيرات نبرة صوته ولحنه ، وقراءة عينيه بشكل واضح ودقيق . ( تعتبر حواء جهاز كشف كذب متطور متحرك 🤣) .
ولأن آدم تفكيره من النمط التركيزي ، ودماغه تخصصي ، ولا يمتلك القدرة على إستخدام أكثر من حاسة خلال إنهماكه بالحديث ، ومجال بصره حركي فهو ينشغل بالتعبيرات الجسدية الواضحة لحواء ؛ وبذلك فهو لا يستطيع أن يقرأ حواء بشكل جيد .

نصيحة من خلال ما تقدم :
عزيزي آدم : لا تكذب على حواء عيانًا فهي ستكتشف ذلك ، وإذا كنّت تتحدث هاتفيًا أو تكتب لها رسالة فرجاءا اختصر ، أو إن آضطررت للكذب فخفف الإضاءة أو إلتزم الجانب المعتم من المكان .
ولا تظن أنك قادر على آكتشاف حواء ولو جلست هي في وضح النهار .

سليمان_عمر **الشارع العربي** 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى