fbpx
من وحي قصائدي

كبرياء العمر

أقبلت ..وأوقفني حلمي
وشذى الندى يدلوا
هل ما طلبت سأناله
البر خير في حقيبة الدنيا
وفيها جائر وظلم
قصدت سبيل السما من انحنائي
ليس ضعفا انما خليقتي التواضع
ماجدة الأصل حلمي فيسكن في السهل
واصلة في حب السعد في خطواتي
لم اقرأ مقصدك ولم ينل مني
شمائلي كضب ساهرا براثنه لاتقهر
قد ذقت مرارة وذقت مني
ماوجدتك على هدى الاثر
فترى الود راحه للصبا
ويسكن في روحي مايعكر الهوى
حرب هي في النفوس ماتكون
تبدو للناظرين بكل ذي جهل
لكنها قصة حب عادت كعجوز
فغيرت من وجهها وجها
فبدت كطفلة ترنوا لحبيب
من بين شيب وكبر
ذات كبرياءفي الأصل
تنحني بلطافه في ود

هناء الألوسي **الشارع العربي **

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى