fbpx
قضايا الساعة

رؤساء لقطاء وإعلام فاجر .

إني لاتعجّب من محطات التلفزيون وهي تُغطي فوز بوتين الازعر خريج دار اللقطاء..

فاللقيط وإن كان رئيس لدولة اقليمة كبرى يجب إهماله ويجب عدم إعطائه هذا الإهتمام وإنما يجب فقط التركيز على دار اللقطاء التي تربى وترعرع فيها.
فليس غريب أن  يتربع لقيط على رأس دولة نووية  فقبله تربع بوش الإبن المعتوه الذي لا يعرف اسبانيا ملكية ام جمهورية..
وقبله ريغن راعي الحمير.
ومعظم الدول وبنسبة ٩٠٪ يحكمها المعاتيه والمناگله والمتأتئين والمُتقرطين المصابون باللوثات العقلية واللقوات الجسدية.
وعلى العموم من ذوي الإحتياجات الخاصة..
ومن منهم مستحاثة يتحرك هيدروليكيّا يعمل بمولد كهربائي ..
ومنهم من هو ذو حفوضة ومنهم من يتبول على نفسه..
ومنهم من  هو عجي تيس تنح غبي داشر بالمرعى دون ضوابط
فما اسخف من هؤلاء إلا هذا الإعلام القذر.

وهنا صنبور الأوجاع.

المحامي:ع الناصرنورالدين**الشارع العربي**

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى