fbpx
قضايا الساعة

دعاء ليس بينه وبين الله حجاب .

يحمل إبنه اشلاءً والنار تلتهم جسده، ولا يشعر وهو يدعوا الله فيقول:
اللهم ان ارسلت طيراً ابابيل فارسلها على امة المسلمين؟ وما هم بمسلمين ،انما زنادقه منافقين…
اللهم ارمهم بحجارة من سجيل ولا تذر منهم احداً الا قليل.
من صدق بإيمانه وتقواه ، هم قليل القليل.
اللهم سلط عليهم سوط عذاب، وعذبهم واهلكهم كما اهلكت قوم ثمود وعاد..
اللهم استبدلهم بقوم اخرين، كما استبدلت قوم نوح…
اللهم يا من لا تضيع عندك ولديك دعوة مظلوم، انت اعلم بها، ولا صرخة منكوب انت ارحم به وبها…استجب دعائي ..ولا تخيـّب رجائي، يا عظيم يا عليم…ولا تترك سافلا منافقا من رجال الدين الا وانزلت به وعليه عظيم سخطك وكبير قدرتك ..فما أفسد الامة والامم غير دجلهم وعميق نفاقهم وكبير زندقتهم ..اللهم اهلكهم شر تهلكه ولا تأخذك بهم رحمة ولا شفقه
يا الله ..يا الله…يا الله..

المحامي :ع الناصر نور الدين **الشارع العربي**

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى