fbpx
Uncategorized

دبدوب عيد الحب !

اليوم 14 يناير / كانون ثاني / جانيفر ، باقي بالظبط شهر كامل على الذكرى السنوية للفقيد … عفوا لعيد الحب .

شهر على فترة تلوين كل شي باللون الأحمر وكأنه ما شبعنا لون أحمر بحياتنا ،
ولو رجعنا لشي عشخمسطع سنة وقت بلش العشاق و الأغيار يتخانقوا على الميديا بوجوب اعتباره يوم للاحتفال فيه ، وبلشت تظهر الأصوات المؤيدة من الحبيبة و الخرفان و الذئاب البشرية ، و المعارضة من العقلانيين و الملتزمين و المتزمتين . وصارت ذكرى سنوية لحرب غير معلنة حتى يتوقف التفكير و يبدأ التكفير .
واذا رجعنا سنة لورا لتاريخ تلتطعش شباط الفين وواحد ، وقت طلع الشيخ احمد ممدوح من دار الافتاء المصرية وقال انه مافي مانع انه الخطيب يعبر لخطيبته والزوج لزوجته أنه هو بيحبها و يجيب لها هدية حتى لو دب أحمر كونه قال بيجوز الهدية وانه هاد مو تشبه بغير المسلمين على مبدأ انه وقت اي شي بيشيع فعله بين المسلمين و غير المسلمين ما بقي بنقدر نقول انه تشبه ، طبعا هو استشهد باحاديث و آراء انه من الواجب او المستحب ، انه الواحد يقول للي بيحبه : بحبك ❤️ ودايب بدباديبك ويمكن من هون صار يجيب لها دبدوب أحمر ، وصاروا الناس اللي بيعرفوه يتغامزوا ويقولوا عنه دب .
بس الشيخ قال انه مو شرط الحب يكون بين قطبين مختلفين ، يعني مو شرط واحد و وحدة ، مع انه ولا مرة ، بعت لي صديقي هدية او معايدة باليوم هاد لأنه بيعتبرني منافس على حب كل مين يمكن يحبها وانه كني كنه ، والسبب التاني الغير معلن انه مفهوم الحب بثقافتنا بعد العالمانية صار بس بين دكر وانثى و صار محصور بـ … ما بعرف كيف بدي أشرحها بس بتوقع انه 110% منكم فهموا قصدي ، على كل ما علينا ..
لذلك من المنطلق هاد ممكن يكون الواحد بيحب رفيقه ، اخوه ، طاولته ، قلمه … وبالنسبه لي رح جيب حبر أحمر لقلمي 🖊️ لأنه بحبه وبدي احتفل فيه .
مشان هيك الله يمرق الفترة بين 12 و 16 من الشهر الجاي على خير ، وما يصير خناق ولا تكفير و لا تطبيق و لا خورفة ، و بحب قول لكِ من هلئ أني بحبك ودايب بدباديبك وما بدي يوم اربعطش شباط / فبراير / فيڤرييه ، حط ع صفحتك قلب او دبدوب و لا اتصل عليك حتى نتقابل او اجي ع البيت وجيب معي دب أحمر لأنه ما معي فلوس تكفي – لا تفكري انه في غيرك وخايف خربط وانه ما معي جيب هدايا للكل – لأنه الهدايا صارت كتير غالية وانت بتعرفي بتعرفوا بتعرفي أنه أنا بحبك ومافي داعي جيبلكن جيبلك هدية .
وبالمقابل اللي عاوزه عاوزين يعبروا عن حبهم الي ، مافي داعي تجيبوا تجيبي هدية دب او وردة ، عندي قطرميز زهورات من السنة الماضية واللي قبلها والدبديب عم اعملهن حشوات للمخدات ، وكمان ما عم اقدر لاقي تبرير … للناس ، للناس سبب هي الهدايا ، لذلك بس بدك تهديني خبريني عفوا خبرني ببعت لك رقم حسابي حوليها عفوا حولها خرج ناشف .

حرر بتاريخ اربعطش جانيوري الفين واتنين

د: سليمان_عمر **الشارع العربي **

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى