fbpx
من الواقع

حكمة من طفل

منذ أيام سُخِّرْتُ في إحدى المحاكم عن طفل للدفاع عنه : قال له القاضي .ماذا تعمل ؟ قال الطفل : أعمل السلب بالعنف ! ! قال لي القاضي : ماذا تقول يا أستاذ : التفت للطفل وقلت له: ما تركت لي من مبرر لأطلب لك الشفقة والرحمة !!!! قال الطفل : والدي لا عمل عمل له ولا يملك مالا ولي ثلاثة أخوة أصغر مني وأم ونقيم في خيمة من صنعنا فكيف نعيش ؟

القضاء على الجريمة لا يتحقق بتشديد العقاب بل في علاج الأسباب والقاضي يملك التخفيف للعقوبة أو تشديدها ولا يُسأل عن معالجة الأسباب فإن شدد العقوبة ظلم وإن تراخى بها سُئِل!! وإنني أهيب بالقائمين عليها من أصحاب الطول في المناطق المحررة كلها معالجة الأسباب والإهتمام بالنازحين وذلك بحد ذاته ثورة وجهاد ..لأن الجهاد  الحقيقي هو  إشباع الأفواه الجائعة  ..وتحرير العقول من الجهل …وتطهير النفس من الفساد ..وقطع اليد التي تقتل بلا وجه حق …

علي  علايا **الشارع العربي**

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى