fbpx
خواطر

جمال الحياة !

في نهاية المطاف …نسأل انفسنا

لماذا لم تكن النوايا الصادقة كافية
والحب كان مجرد كلمات تبعثرت
نعطي اكثر مما يجب
ونحصد فقط سؤء الظن
لماذا لانكسر حواجز الصمت امام الاتهامات
هل لاننا تربينا على عدم الاساءة
ام اننا ضعفاء امام اشخاص نحترمهم
ام سلوكنا لايسمح ان نكون من مستواهم
فما زلنا نبحث عمن يشبهوننا
ونبحث عن انصافنا
لربما نحن نصف لايشبهنا احد !
ليس غرورا حينما نعترف بقوتنا
وليس ضعفا صمتنا
ولكننا في كل الاحوال بشر
لانتعامل بنفس الاسلوب
فالحياة مجرد شعور من النعيم الجميل
بكل تفاصليها مادمنا ندرك انها يوم او بعض يوم
فكلنا راحلون…

هناء الألوسي** الشارع العربي **

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى