fbpx
قضايا الساعة

تساؤلات كاتبة مسيحية ؟

مسيحيّه قبطيّة كتبت تقول:

البابا شنودا ومن بعده تواضروس ..

وكل الكهنه  يفضلون ظلم الرومان المسيحيين واضطهادهم على عدل وفضل عمر بن العاص الذي خلصّهم من ظلم الرومان…

ويفضلون قتلَ الذي تسلّط عليهم لهم بدباباته وتفجيرات  بتدير مخابراته وهم يعلمون ويّنكرون .

على ان يحكم الإخوان المسلمون.

والكاتبة  المسيحية  تعترف كما الكهنة  اعترفوا بعلاقات الاخوان الممتازه معهم والمعامله الاخوية التي يكنُّها هؤلاء للمسيحيين…

كل هذا خوفا من أن يكون حكمهم حكم عدل كعدل عمر .

فتتلاشى مصالحهم وربما يدخل في هذا الدين دين الإسلام كثير من المسيحيين.

فهل عرفتم الٱن كيف خرج هذا التواضروس قبل الإنفجار الذي يعرف أنه واقع قبل وقوعه…؟

المحامي:ع الناصر نورالدين**الشارع العربي**

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى