fbpx
قصص من الواقع

بائع اللبن الذي خلده التاريخ

‏بعد سقوط الدولة العثمانية ودخول الفرنسيين ولاية‏: (قهرمان مرعش ) جنوب ⁧تركيا ⁩؛ وكانت آنذاك كل النساء يرتدين الخمار .

شاهد الجنرال الفرنسي الحاكم بعضهن وهن يمشين فقال : ‏لقد ذهبت دولتكم وأنتن الآن تحت الحكم الغربي فاخلعن حجابكن .‏

فرفضن ذلك . فمد يده ليخلع الحجاب عنهن .

‏وكان بقربه رجل تركي يبيع اللبن اسمه (إمام سوتجو) أخذته حَميَّةُ المسلم وغيرته علىٰ النساء . فسحب المسدس من حزام الجنرال وقتله به .
‏بعد هاته الحادثة اندلعت ثورة أدت إلىٰ طرد الفرنسيين؛وتحرير مدينة قهرمان مرعش عام 1923م
‏أقيم تمثال وجامعة بإسمه وصارت قصته تدرس في المدارس حتىٰ يومنا هذا .

خالد عبد الكريم **الشارع العربي **

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى