fbpx
خواطر

الوردة البيضاء

موكب من ثوان العمر
من نهارات وليال
وأشهر يمضي
مثقل الجفنين
من سهاد الحنين
إلى برعم الربيع المخبوء
بين عشب الزمن المنتظر
قبلة الشوق يصلي لهاالشوق
اشتياقامن كثرة الشوق.
ما الذي يهوي بنا
في غمرة النوارس الممتدة
عبر حقول الأزاهيرالمفروشة
حول جداول العطرالمنسابة
جدولا جدولا
يكتبني انسيابها قصيدة
اليادية.السبك
على أجنحة الطيور
المولودة من عيون السحر.
وجهك الصباحي إشراقة
غمرت دميزدفء أو ودادا
فهي زنزل لفراش زارنا
قبل بسمة الفجرالخجول.

عز الدين النوالي **الشارع العربي**

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى