fbpx
قضايا الساعة

ضحايا العنف الذي يهدد المجتمع !

Terror:

الإرهاب :

هو عمل عنف يهدد به المجتمع والحكومات لإثارة الخوف والرعب ،

دوافعه دينية وسياسيه وعقائديه . الشخصية الارهابيه يصنفها علم النفس المرضي homicidal ,و suiscidal بالشخصية الانتحارية . والإرهاب ظاهرة ترتبط بالقمع والاستبداد وغياب الحريه واجهاض العدالة وعدم اكتراث الحكومات بالناس وعدم السماح بالمشاركة السياسية وتعطيل الوسائل الطبيعية للتغير السلمي ، وهو ما يؤدي بالضرورة إلى خلق حالات يائسه في مجتمعات مكبوته سياسيا ، فيعبر هؤلاء اليائسون عن أنفسهم بالعنف ويتحولون الى أرهابيين يهددون ألأمن العام والسلم الاجتماعي . رغم أن الاٍرهاب عمل مدان لا يمكن تبريره ورغم أن السلاح لا يمكن أن يكون طريقا للتغيير السياسي ، إلا أن واقع الحال في العالم العربي هو أن بعض الإرهابيين ليسوا سوى ضحايا يبحثون عّن وسيلة ولو عنيفه لتحقيق العداله الغائبة عنهم ، وفِي مواجهة أنظمة استبدادية أرهابية قاسية

د:رضوان بك موسى **الشارع العربي **

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى