fbpx
قضايا الساعة

الطاغية الذي لم يحقق الإنقاذ”

كيف يرضى العالم أن يرسم طريقه ثلاثة  دكتاتوريين؟

بوتين روسيا .

شي جنُ فينغ الصين .

آية الله خامئني .

أكتفي بتناول شخصية الطاغية الأخير خامنئي بالنقد والتحليل النفساني كطبيب لهذا الإختصاص .

شخصية لا تبدو مرونة ولشدة غروره أفشل اتفاقاً نوويًا كان يمكن أن ينقذ بلاده وإن كان قليلا ً، وعلى جنون اضطهاده

المتطرف والنخبة الحاكمة تشهد الإعدامات العلنية لمعارضي النظام وقادة الإحتجاج ، دون مراعاة الشجب العالمي والهياج

الداخلي المتزايد,المسيرات التي باعها الحرس الثوري لروسيا شددّت العقوبات ودهورت مستوى المعيشة المدنية في إيران .

خامنئي نفسه أصبح موضع كراهية الجماهير المستنزفين والمنهكين .

د: رضوان بيك موسى** الشارع العربي**

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى