fbpx
رياض فكر

الإنسان يبحث عن المعنى !


“كم من الحياة انقدتها فكرة الانتحار ”
المؤلف فكتور فرانكل .
عدد الصحفات 160.
السعر :3/50 جنيه استرليني .
اللغه الانجليزية ، ترجمة عن الالمانية .
كتاب علمي يناقش الارادة الحياة ، يتفق تماما مع سيجموند فرويد ، واهمية دور البيولوجيا في حركة الانسان ويشمل ذلك بناءه النفساني والعقلي .
من الصعوبة بمكان اختصار كتاب علمي ببعض أسطر . احاول بقدر ما استطيع ايصال فكرة هذا العالم الذي ولا شك اضاف بكاتبه احد اهم النظريات المعاصرة ذات الصلة بالسلوك الانساني . يبدأ البروفسور فرانكل بسؤال رئيسي ، وهو هل صحيحة تلك النظرية التىّ تقول: أن الانسان لا يعدو نتاج عوامل بئييه وظروف كثيرة
وهي ذات طبيعه بيولوجية ونفسية واجتماعية ؟ أليس لدى الانسان اي اختيار لافعاله في مواجهة تلك الظروف ؟ وهو سؤال ممتد عبر التاريخ عن ما إذا كان الانسان مخيراً أم مسيراً ؟
يرى الكاتب . أن الانسان له حرية الارادة ، وفي مقدورة أن يحتفظ ببقية الحرية الروحية ، ومن استقلال العقل حتى في ظروف مريعه. من الضغط النفسي والمادي . وان الحرية الروحية هي التى لا يمكن لاي قوة أن تسلبها من الانسان على الاطلاق ، وان القبول او الرفض فقط بيد الانسان ،
يطرح سؤال اساسي وهو كيف لنظرية علمية أن تقوم على ركيزتين لا يمكن التحقق منهما تجريبياً وهما معنى الحياة وحرية الارادة .
يضيف البروفيسور فرانكل . بأن الاعتقاد أن الحياة البشرية ذات قيمة ويجب الحفاظ عليها . ودون هذه الفرضية لن يكون سبب لعلاج المرضى . فلم يثبت علميا أن هناك ميزة من إطالة العمر ، لكنه يؤكد بأنه ينبغي أن لا نسمح بزعزعة إيماننا بالأهمية الأساسية للحياة البشرية وقيمتها . وأن مشكلة حرية الإرادة هي اكثر إثارة للجدل .
وأن جميع اشكال العلاج النفسي ، أن تتفق على أن الانسان قادر على التغيير ، ومن غير هذا الافتراض ستكون الجهود العلاجية غير مجدية منذ البداية . وعلينا المضي قدماً في تقدير وتدعيم حرية الانسان بالمعنى والمسؤولية تجاه الحياة . وأن ندع للمستقبل وللعلم الفرص اللامحدودة للإجابة على الاسئلة غير المنجزة .

د:رضوان بك موسى **الشارع العربي **

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى