fbpx
رياض فكر

الإرتباط

نجلس أحياناً ونفكر في أمور كثيرة ، خلال تفكيرنا نشعر أن هناك شيء نفتقده ، نمعن التفكير بهذا المفقود نود ان نعرف ما هو ؟

إننا نرتبط في حياتنا ربما بشخص او مكان ، ربما في الواقع لا يشكل لنا أهمية كبرى ، لكننا نشعر بالسعادة بوجوده في حياتنا ، و حين نبتعد عنه او يغيب فإننا نشعر بأن هناك شيء غير طبيعي او شيء مفقود نبحث عنه في اعماقنا .
في الحقيقة يعتبر هذا الأمر منغص للحياة ، وهو غير صحي لان لا أحد يبقى للأبد، و هذا الشخص قد تفقده يومًا ما لأي سبب، وقد تغادر هذا المكان مرغما في يوم ما ، حتى انت ستغادر هذه الدنيا.
عندما نفكر بهذا الأمر بعقلنا نعلم أنه غير منطقي، لكن مثل هذا الارتباط يستثني العقل التفكير به ، ليحل محله القلب فيتعلق بأحد ما ويرفض قبول غيابه، لذلك من يفكر بقلبه سيتعب جدًا.
حاول أن تكون أنت مصدر سعادتك، حاول أن تنقل تفكيرك للعقل وحاول أن تحيد القلب، مؤكد أن ذلك صعب لكن لابد من المحاولة فحال الكون للزوال عاجلًا أم اجلًا.
إن ذلك في النهاية لمصلحتك ، لأن حدوث ذلك مؤلم وبعد فقده سيحل مكانه الندم ويستمر طويلًا.

تكمن مشكلتنا أننا مهما حاولنا ذلك نبوء بالفشل ، ان ذكرياتنا المرتبطة بالأماكن والأشخاص هي ذكريات أبدية ، هي بمثابة نقاط مضيئة و ربما عثرات ان كانت مؤلمة في الخط الزمني لحايتنا .

سليمان_عمر **الشارع العربي **

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى