fbpx
قضايا الساعة

أنا و كورت فالدهايم

إلتقيت عبد الحليم خدام في عشاء!!. ولو كنت أدرى بوجوده لما لبيت الدعوة….وهو أحد أقطاب نظام الأسد الأب سابقا ، يُزعم معارضته منذ سنين ، ، لم يستحي ولَم يتورع بأن يقول ( بأن القضية الفلسطينية عاشت دائما في ( وجدان حافظ أسد )

لا أدرى إذا كان لدى الأسد وجدان وصاحبه ؛ لكن أتذكر صاحب الوجدان الإنساني الذي عاشت قضايا الإنسانية في ضميره خلال فترة وجوده على رأس الأمم المتحدة وفِي أصعب الأوقات التى مرت على المنطقةً ” 1972 / 1981. الدكتور كورت فالدهايم والذي أصبح بعد ذلك رئيساً لجمهورية النمسا بلاده . وهو الصديق الأكبر في حياتي ؛ قال لي يوما ؛ بأنه إلتقى حافظ أسد خلال عشرة سنوات ، 16 مرة ، لم يسمع منه كلمة فلسطين واحده ، ولا مرة واحده ،

د: رضوان بك موسى **الشارع العربي **

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى